الجمعة، 11 أبريل، 2008

استغرقت الأيام الماضية فى متابعة مجموعة من الأخبار السياسية التى تختص بأحداث السادس من إبريل، و قد كان أبرز نتائج هذا اليوم اعلان سقوط الإعلام الرسمي سؤاء المملوك للحكومات أو الخاص الا من رحم ربي، وظهور قوة الإعلام الفردي لمتابعة الأحداث وتغطيتها بمصداقية كبيرة.

كان المحرك الأساسي فى هذا الإعلام هو مجموعة المدونين النشطين على النت الذين كان لهم السبق فى ترسيخ مفهوم النشر الإلكتروني على النت وتعريف الناس بمعنى التدوين، الذين كان لهم السبق فى التعريف بالمدونات ( جمع مدونة و معنى blogs).

تبنى البعض مفهوم التدوين، وان كنت أرى أن الإستخدام الأكثر للمدونات نفسها كان وسيلة للنشر الإكتروني على النت، ففى دقائق قليلة يمكنك انشاء مدونة سواء على blogger.com أو على wordpress.com، تبداء بعدها باضافة المتحوي الذى ترغب فى نشره بمختلف أشكاله ( كلمات ، صور ، فيديو).

أمثلة استخدام هذه المدونات للنشر كثيرة يحضرني منها مدونة وائل عباس الوعي المصري والذي يسميها جريده ويصف تدويناته فيها بالأعداد.

هناك أيضا مدونة برايد (عاوزة اتجوز) التى تستخدم لنشر قصص قصيره.

أيضا مدونة و شبكة دكتور نت حيث قام صاحبها باستغلال وتطويع ال wordpress فى نشر دروس وأخبار تختص بتطوير مواقع الويب.

ثم الكثير من المدونات التى تحولت الى تغطية أحداث السادس من ابريل وتوابعه مثل مدونة د ممدوح المنير ، و مدونة اضراب 6 ابريل كلاهما يستخدم blogger، ومدونة تضامن التى اختارت wordpress لنشرها.

المدونتين الأخيرتين أنشأتا فقط من أجل تغطية أحداث السادس من ابريل، وهو ما يندرج تحت مسمى النشر الإلكتروني وليس التدوين.

انشاء المدونات واستخدمها فى النشر الإلكتروني لا يقتصر على blogger و wordpress فقط
بل هناك برامج تعتبر وسيلة نشر الكتروني وادارة محتوى مثل joomla و drupal .

قراءت فى أكثر من مقال عن قوة ال joomla وتصدرها مقدمة برامج ادارة المحتوى على النت لكنى لم أتعامل مع مواقع أو مدونات تستخدمها فى النشر، بالعكس من drupal الذى أرى ان له حضور أقوى فى مجتمع المدونين سواء فى مصر أو الوطن العربي.

أول احتكاك لي مع drupal كان مع مدونة محمد بشير النعيمي السابقة.. حيث كان يستخدمها لنشر وإدارة مدونته التقنية الجميلة.
واستمر يستخدمها لفترة من الوقت حتى نصحه البعض باستخدام ال wordpress الذى لا نستطيع أن ننكر مدى قوتها فى ادارة المدونات بل وحتى فى ادارة المحتويات والتشر الإلكتروني.

المدون مالك مصطفى يعتمد drupal هو أيضا لإدارة ونشر مدونته، ويبدو أن لdrupal خصائص اكثر قوة فى النشر عن الwordpress، حيث رأيت موقعين يستخدمونه كبرنامج استضافة مدونات

مثل علاء ومنال فهو مدونة ومركز استضافة مدونات فى نفس الوقت.

أيضا موقع كاتب الذي يستخدم drupal لإستضافة مجموعة من المدونات الخاصة بحريه التعبير وحقوق الإنسان، ومن أمثلة المواقع المستضافة عليه موقع مركز هشام مبارك للقانون.

(مع ملاحظة توفر نسخة خاصة من ال wordpress لإستضافة المدونات وتجدها على عدة مواقع عربية وعالمية)

كل هذه الأمثلة والمواقع التي ترددت عليها طوال الأيام الماضية حفزت ذهني لفكرة النشر الإلكتروني والبرامج الخاصة بها ، وتعاقبت الكثير من الأفكار على ذهني لأقترب أكثر من هذا المجال وأتعلم أكثر عنه، فكانت هذه السطور السابقه كمجرد رصد سريع لهذه الظاهرة.

باذن المولى سأكتب موضوعات آخرى تقترب بشكل أكثر توسعا وتخصص فى هذا المجال .

دعواتكم لي.. على وعد بلقاء قريب.

1 التعليقات

tarig mubarak يقول... 13 مارس، 2010 3:10 ص

I am looking for a drupal programer
admin@hiwaar.com

إرسال تعليق